استجابة صندوق الأمم المتحدة للسكان للأزمة الإنسانية في ليبيا

عدد الصفحات: 2

تاريخ النشر: مايو/أيار 2019

مؤلف: صندوق الأمم المتحدة للسكان

الناشر: صندوق الأمم المتحدة للسكان

منذ الرابع من أبريل/نيسان، 2019، تصاعدت حدة النزاع في ليبيا مما أثر على طرابلس والمناطق المحيطة بها، وترك مئات الآلاف من النساء في حاجة للمساعدة الإنسانية.  فتأثرت أكثر من 400 ألف امرأة وفتاة بالنزاع القائم في ليبيا، وأصبحن أكثر عرضة لسوء المعاملة. يتضمن ذلك الرقم 37,440 امرأة في سن الإنجاب ممن يحتجن مساعدة إنسانية فورية.

منذ العاشر من مايو/آيار، 2019، نزح 62,700 شخص منهم 34,000 ممن تلقوا شكل من أشكال المساعدة الإنسانية مما يترك فجوة قدرها 46 في المائة من النازحين ممن لايزالوا في حاجة للمساعدة.

وتحتاج للنساء والفتيات النازحات لدعم خاص وأدوات شخصية للحفاظ على صحتهن ونظافتهن الشخصية وللحفاظ على كرامتهن. كما يتأثر الكثير من النازحين بمستويات عالية من الصدمة والمعاناة النفسية التي تتطلب الرعاية.

يعمل صندوق الأمم المتحدة للسكان في ليبيا على دعم المجموعات المتأثرة بتصاعد حدة النزاع عن طريق مساعدة النساء الحوامل وتوزيع حقائب الكرامة وتوفير الدعم النفسي للنازحين والنازحات.