أنت هنا

إعداد التقارير ا إلعالمية حول العنف القائم على النوع الاجتماعي

صندوق الأمم المتحدة للسكان يُصدر دليلاً إرشادياً لمساعدة الإعلام على تغطية قضايا العنف القائم على النوع الاجتماعي

يحتفى محور الاستجابة الإنسانية الإقليمي المعني بمنطقة الدول العربية، في صندوق الأمم المتحدة للسكان، باليوم العالمي للمرأة 2020 عن طريق التشديد على أهمية الصحافة التي تركز على الناجية، وتقديم أداة تساعد العاملات والعاملين بالإعلام على مستوى المنطقة على إنتاج قصص صحفية أكثر حساسية ومهنية وأعلى تأثيراً.

ضمن مساعي تحسين أخلاقية ومهنية التغطيات الإعلامية للعنف القائم على النوع الاجتماعي، أعلن صندوق الأمم المتحدة للسكان عن إصدار الطبعة الثانية من دليل الصحفي، وهو دليل إرشادي تفصيلي حول مبادئ التغطية الإعلامية لهذه القضية المهمة.

دليل الصحفي الذي أعده محور الاستجابة الإنسانية الإقليمي المعني بمنطقة الدول العربية، في صندوق الأمم المتحدة للسكان، يقدم سلسلة من التوجيهات والنصائح والرؤى حول العنف القائم على النوع الاجتماعي، من معلومات أساسية حوله، وأسبابه الجذرية، ومبادئ تغطية قضاياه. تم إصدار الدليل احتفاءً باليوم العالمي للمرأة، ولتشجيع المؤسسات الإعلامية في شتى أنحاء المنطقة على زيادة وتعزيز تغطيتها لوقائع العنف القائم على النوع الاجتماعي والقضايا الأخرى التي تؤثر على حياة النساء والفتيات في ظروف الطوارئ الإنسانية على امتداد المنطقة.

وقال دكتور لؤي شبانة، المدير الإقليمي لصندوق الأمم المتحدة للسكان: "القضاء على العنف القائم على النوع الاجتماعي هو من أهداف صندوق الأمم المتحدة للسكان الرئيسية، وهو هدف سيحقق إنجازه تحولات كبيرة. لهذا فإننا نؤمن بقوة بأهمية دور الصحفيات والصحفيين في التوعية بالقضايا المؤثرة على حياة النساء والفتيات، ومختلف أشكال العنف التي تستهدفهنّ، وكيف يمكن للصحافة أن تتناول هذه القضايا دون تعريض حياة الناجيات للخطر".

في تقدير شبانة، بإمكان الإعلام أن يصبح حليفاً قوياً في توصيل أصوت النساء والفتيات وضمان قراءة أكبر قطاع ممكن من الجمهور لقصص الناجيات. لكن للأسف، فإن عدم الالتزام بالمعايير الصارمة للتغطية الإعلامية قد يعرض الناجيات في حالات كثيرة للضرر، إما عن طريق تعزيز وترسيخ تصورات نمطية تقليدية ضارة، أو بإبعاد الأضواء المسلطة على الجناة، أو كشف معلومات حساسة قد تضر بسلامة الناجيات. يمكن تجنب هذه المشكلات إذا حصل الصحفيون والصحفيات على الدعم المناسب، ويشمل توفر معلومات أساسية حول العنف القائم على النوع الاجتماعي وأسبابه ومظاهره العديدة في مختلف المجتمعات بالمنطقة، والأدلة الإرشادية الأخلاقية الخاصة بتغطية أحداث العنف القائم على النوع الاجتماعي دون التسبب في الضرر.

يقدم صندوق الأمم المتحدة للسكان من خلال دليل الصحفي، للإعلاميين في المنطقة، أداة بسيطة وشاملة ومرنة باختلاف السياق لأقصى درجة، لا تكتفي فقط بتحليل موضوعها إلى عناصره الأساسية وتوضيحه تماماً، إنما تقدم أيضاً رؤى من كبار الصحفيات والخبيرات بالمنطقة، والكثيرات منهن غطين قضايا حقوق الإنسان والمرأة والعنف القائم على النوع الاجتماعي على مدار عقود. صدرت الطبعة الأولى من دليل الصحفي في عام 2015، لكن مع هذه الطبعة المحدثة والمنقحة توسعنا كثيراً في تغطية مختلف الموضوعات، إذ تمت إضافة الكثير مما تم اكتسابه وفهمه من خلال برامج تدريب صندوق الأمم المتحدة للسكان والمشاورات التي تم عقدها على مدار السنوات الخمس الماضية.