الأخبار

فعاليات اليوم الأول لقمة نيروبي للسكان والتنمية

14 نوفمبر/تشرين الثاني 2019
فعاليات اليوم الأول لقمة نيروبي للسكان والتنمية

يجتمع قادة العالم والمجتمع المدني والقطاع الخاص في نيروبي، كينيا في الفترة من 12-14 نوفمبر/تشرين الثاني 2019لتجديد التزاماتهم بالإجراءات الرامية إلى إنهاء وفيات الأمهات وتلبية الاحتياجات المتعلقة بوسائل تنظيم الأسرة وحماية النساء والفتيات من العنف بحلول عام 2030.

تُعَد الإجراءات الرامية إلى إنقاذ حياة الأمهات، وإلى تلبية الطلب العالمي على وسائل تنظيم الأسرة، وإلى إنهاء العنف ضد النساء والفتيات بحلول عام 2030، محور التركيز الرئيسي للقمة العالمية. 

تُعقد قمة نيروبي بشأن المؤتمر الدولي للسكان والتنمية 25 بعد مرور 25 عاما على انعقاد المؤتمر الدولي للسكان والتنمية في القاهرة 1994، حيث دعت 179 حكومة بالإجماع إلى تمكين النساء والفتيات في جميع مجالات حياتهن، بما في ذلك الصحة الجنسية والإنجابية والحقوق الإنجابية.

صرحت الدكتورة ناتاليا كانم، المديرة التنفيذية لصندوق الأمم المتحدة للسكان في كلمتها أثناء الجلسة الإفتتاحية للقمة "منذ انعقاد المؤتمر الدولي للسكان والتنمية في القاهرة ، وضعنا النساء والفتيات في صميم التنمية العالمية. وقد أثمر هذا مرارا وتكرارا.  إلا أنه لا  تزال رؤية المؤتمر الدولي للسكان والتنمية بعيدة عن أرض الواقع، ولا تزال هذه المهمة التي بدأت منذ 25 عامًا في القاهرة لم تنته بعد. وقد حان الوقت لإنهاء هذا العمل غير المكتمل."

تُسلط المناقشات في نيروبي الضوء على الضرورة القصوى للمساواة بين الجنسين، وقيادة الشباب، والقيادة السياسية والمجتمعية، والابتكار والبيانات، والشراكات من أجل تعجيل التغيير.

وفي نفس السياق، صرحت الدكتورة  أمينة محمد، نائبة الأمين العام للأمم المتحدة "إن الرؤية الجريئة للمؤتمر الدولي للسكان والتنمية القائمة على الحقوق – والتي تنص على أن التنمية يجب أن تضع الأفراد في المقام الأول، و يجب الاهتمام بتعزيز المساواة في الحصول على الصحة والتعليم والكرامة الإنسانية لجميع الأشخاص— توقعت الرؤية الجريئة والطموحة لخطة عام 2030،" وأضافت قائلة "هذه الرؤية مهمة للغاية لتعجيل تحقيق أهداف التنمية المستدامة، لذا يجب المضي قدمًا في تحقيق نتائج المؤتمر الدولي للسكان والتنمية. حيث أن نجاح جدول الأعمال العالمي للتنمية المستدامة، وإطار عملنا المشترك من أجل الأفراد ، والكوكب ، والازدهار ، والسلام والشراكة ، يعتمد عليه."

للمزيد من المعلومات برجى زيارة الرابط