أنت هنا

صندوق الأمم المتحدة للسكان يدشن مركز جديد لحماية المرأة داخل مخيم ديبكه شمال العراق، لخدمة أكثر من ألف وخمسمائة نازحة عراقية

أربيل، العراق، 3 مايو 2016 – دشن صندوق الأمم المتحدة للسكان بالتعاون مع شريكها الوطني منظمة المسلة لتنمية الموارد البشرية وبتمويل من وزارة الخارجية الأمريكية، مكتب السكان واللاجئين والهجرة ومكتب مساعدات الكوارث الخارجية التابع لمكتب الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، أول مركز لحماية المرأة في مخيم ديبكه في قضاء مخمور في إقليم كردستان، شمال العراق.
ويهدف المركز الى خدمة النساء والفتيات العراقيات النازحات الى مخيم ديبكه من خلال توفير مجموعة من الخدمات والانشطة بما في ذلك؛ توزيع حقائب الكرامة على النازحات، تقديم الدعم النفسي والصحي والقانوني للناجيات من العنف الاجتماعي، وكذلك تنظيم عدد من حملات التوعية عن الصحة الإنجابية وحملات لمكافحة كافة اشكال العنف القائم على النوع الاجتماعي، كما يتم أيضا تنظيم عدد من الأنشطة التفاعلية والترفيهية للنساء والفتيات. كما أجرى الصندوق أيضا عملية تقييم لتحديد احتياجات الفتيان في عمر المراهقة ليتم تخصيص حزمة من التدخلات والخدمات مصممة خصيصا لتلبية احتياجات المراهقات في مخيم ديبكة.

ومع ارتفاع وتيرة الاشتباكات المسلحة الجارية حاليا في المناطق المحيطة بالمخيم مما أدى إلى ارتفاع عدد النازحين إلى مخيم ديباكه، حيث بلغ عدد النازحين حتى نهاية شهر ابريل 2016 الى حوالي 3800 نازح، من ضمنهم أكثر من 1500 أمراه وفتاة، مما جعل قيام صندوق الأمم المتحدة بإنشاء ودعم مركز ديبكه للنساء والفتيات تدخل هام وضروري لخلق مساحة امنة لهم داخل المخيم. اوقد تم افتتاح مركز ديبكه في17 من ابريل 2016، وقد قام المركز خلال الأسابيع الثلاثة الأولى من افتتاحه بتقديم خدمات متعددة لأكثر من 160 امرأة وفتاة داخل المخيم منها توزيع أكثر من 1760 حقيبة كرامة على الإناث في سن الإنجاب وخاصة بين الوافدين الجدد. وقدم المركز خدمات الدعم النفسي والاجتماعي لأكثر من 45 امرأة من خلال مستشارين محترفين. وقد بدأت الفرق الميدانية التابعة لصندوق الأمم المتحدة للسكان بتنظيم عدد من الزيارات للنساء والفتيات لتعريفهم بالخدمات التي يقدمها المركز من خلال إجراء أكثر من 180 زيارة لخيام النازحين ومنها خدمات المشورة والدعم حول العنف الجنسي والصحة الجنسية والإنجابية، فضلا عن الأنشطة المختلفة التي يجري تقديمها للنساء المترددات على المركز. بالإضافة إلى ذلك،
قام صندوق الأمم المتحدة للسكان بتجهيز مساحة إضافية متصلة بالمركز لاستيعاب الاعداد المتزايدة وتوفير مكان مخصص كمساحة امنة لبدء تقديم الخدمات والأنشطة الخاصة بالفتيات والتي سيتم اطلاقها قريبا.

ويخطط صندوق الأمم المتحدة للسكان إلى تقديم مزيد من الدعم لمركز ديبكه من خلال توفير عدد أكبر من حقائب الكرامة وكذلك البدء في تقديم عدد من الأنشطة التثقيفية وبناء المهارات الحياتية للنساء والفتيات داخل المخيم.
 

لمزيد من المعلومات، يُرجى التواصل مع:
محمد مجاهد: megahed@unfpa.org