أنت هنا

الأزمة في اليمن

في اليمن ، لا تزال الاحتياجات الإنسانية شديدة على الرغم من جهود السلام. فالبلد في خضم أزمة سياسية وإنسانية وتنموية طويلة الأمد.

 يحتاج أكثر من 24 مليون شخص ، 80 بالمائة من السكان إلى المساعدة ، بما في ذلك 4.3 مليون نازح داخليًا. و تدفع النساء والأطفال الذين يشكلون 76 في المائة من النازحين الثمن الباهظ كما هو الحال في معظم الأزمات الإنسانية.

هناك ما يقدر بنحو 6 ملايين امرأة وفتاة في سن الإنجاب بحاجة إلى الدعم. وبسبب النقص المتزايد في المواد الغذائية تعاني أكثر من مليون امرأة حامل من سوء التغذية، و الذي بدوره يهدد حياة 144,000 امرأة من المحتمل أن يصابوا بمضاعفات أثناء الولادة  و يتعرضوا لإنجاب أطفال يعانون من التقزم.

 صندوق الأمم المتحدة للسكان هو المزود الوحيد لمستلزمات الصحة الإنجابية في اليمن ويقود الكتلة الفرعية للعنف القائم على النوع الاجتماعي وآلية الاستجابة السريعة التابعة للأمم المتحدة التي تقدم الإغاثة العاجلة للنازحين الجدد.