أنت هنا

موقف واضح ضد الزواج المبكر- قصة رنيم-مقال مصور
  • "انتقلت إلى لبنان مع أسرتي قبل ثلاث سنوات حيث نذهب إلى هذا المركز الشبابي منذ ستة أشهر. فقد غيرت المعرفة التي أكتسبها حياتي." © UNFPA Lebanon / سيما دياب

  • "لن أسمح لابنتي بالزواج على الإطلاق إلا إذا كنت واثقة مائة في المائة أنها تستطيع تحمل مثل هذه المسؤولية. أما في الوقت الراهن، فأنا لا أزال أراها طفلة." © UNFPA Lebanon / سيما دياب

  • "نجحت في إقناع اثنتين من صديقاتي اللاتي كنا مقبلات على الزواج مبكراً بالانتظار، وقد استجابا." © UNFPA Lebanon / سيما دياب

  • "أقول لصديقاتى أن الزواج المبكر سيحرمهن من طفولتهن. سيرتدين فستان الزفاف لكن حياتهن سيصيبها الدمار." © UNFPA Lebanon / سيما دياب

  • "لقد تكلمت مع رنيم في مرات عديدة عن المسؤوليات المتعلقة بالزواج. فكيف لطفلة أن تتحمل كل هذا؟" © UNFPA Lebanon / سيما دياب

  • تقول رنيم، "هنا أصبحنا أسرة واحدة كبيرة. أعرف معظم هؤلاء الشباب لأنني أتواصل معهم لأشرح لهم ما تعلمته أنا شخصباً ." © UNFPA Lebanon / سيما دياب

  • تقول أم عبده: "الفستان وحفل الزفاف شيء، ومواجهة واجباتك اليومية كزوجة وأم شيء آخر," © UNFPA Lebanon / سيما دياب

  • يقول أبو عبده، والد رنيم: "حتى ابني، سيتزوج فقط عندما يكون ناضجاً بما فيه الكفاية لتحمل مسؤوليات أفعاله." © UNFPA Lebanon / سيما دياب

  • تقول الأم: "عندما فسخت خطبتي وأنا في عامي الـ16، اعتبرني الناس كمطلقة! كان شيئا بشعاً، ومن ثم عاهدت نفسي ألا أسمح أن يحدث ذلك لابنتي." © UNFPA Lebanon / سيما دياب

  • يقول أبو عبده (والد رنيم): "تعرضت ثلاثة من شقيقاتي الثمانية إلى الطلاق؛ فقد تزوجن جميعاُ في سن مبكرة، ولم يكن لهن أي رأي. لن أفعل هذا ببناتي أبداُ." © UNFPA Lebanon / سيما دياب